تعرف على طيب

تشمل خدماتنا الرعاية المنزلية لكل الأعمار وبغض النظر عن الحالة الصحية.

كود الخصم: taib10

6
min read

ما هو انخفاض ضغط الدم، وما هي أسبابه وطرق العلاج الفعالة؟

نتطرق في هذا المقال للحديث عن انخفاض ضغط الدم، وأسبابه، وأعراض هبوط ضغط الدم، إلى جانب بعض طرق العلاج الفعالة والوقاية منه.

يعاني الكثيرون من أمراض القلب المتعددة التي قد تسبب عائقاً كبيراً أمام حياتهم اليومية وتصبح مصدراً للقلق، وفي حالاتٍ متقدمة تتطور لتشكل تهديداً على حياة المريض! من أبرز هذه الأمراض التي لا يجب تجاهلها إطلاقاً هو انخفاض ضغط الدم الذي نتطرق للحديث عنه في هذا المقال من طيب، إذ نغطي لكم نبذة تعريفية عن هذا المرض والأسباب الرئيسية وراء الإصابة به كما أعراض انخفاض ضغط الدم، إلى جانب بعض طرق العلاج الفعالة وطرق الوقاية.

ما هو انخفاض ضغط الدم؟

يمكن تعريف انخفاض ضغط الدم على أنه حالة ينخفض فيها معدل ضغط الدم أو مستوى تدفق الدم بشكلٍ كبير لعدة أسباب متفاوتة ومختلفة تشمل الجفاف وصولاً إلى الاضطرابات الطبية الخطيرة، حيث يجد الشخص المصاب عند عمل فحص قراءة ضغط الدم أن الرقم العلوي أو كما يعرف باسم "الانقباضي" يقل عن 90 ملم زئبق، في حين يساوي الرقم السفلي الذي يعرف باسم الانبساطي 60 ملم زئبق عند قياسه.

أنواع انخفاض ضغط الدم

تختلف أنواع ضغط الدم حسب الأشخاص والظروف

في هذه الجزئية نتحدث عن أنواع انخفاض ضغط الدم والتي قسمها الأطباء إلى عدة أقسام كما هو موضح أدناه:

انخفاض ضغط الدم الانتصابي أو الوضعي

يحدث انخفاض ضغط الدم الانتصابي أو الوضعي عادة عند الوقوف أو التحرك المفاجئ، مثل القيام من الجلوس أو الاستلقاء، أو بسبب الجفاف، الاستلقاء لوقت طويل في السرير، الحمل، أمراض القلب والسكري، الحروق بدرجاتها، إلى جانب أمراض الأوردة الدوالية والتعرض للحرارة المفرطة، كما تسبب بعض الاضطرابات العصبية بانخفاض ضغط الدم الانتصابي. 

تعمل الجاذبية على تجمع كمية من الدم في الساق أثناء الوقوف، ويقوم الجسم بالتعويض عن تمركز الدم في الساقين من خلال زيادة سرعة القلب وتضييق الأوعية الدموية، مما يعمل على استرجاع كمية كافية من الدم إلى الدماغ. يجدر بالذكر أن المصاب في انخفاض ضغط الدم قد يشعر بالدوار ومشاكل في وضوح الرؤية، وفي بعض الأحيان، الإغماء في حال وصول الدم إلى الدماغ.

يشيع انخفاض ضغط الدم الانتصابي أو الوضعي لدى كبار السن، ولكنه يصيب الشباب أيضاً أو حتى الأشخاص الذين لا يعانون من أي أمراض متعلقة بأمراض القلب، لا سيما بعد الجلوس لفترة طويلة، كما يمكن أن ينخفض ضغط الدم بعد تناول الطعام أيضاً وذلك بعد أن يتدفق الدم إلى الجهاز الهضمي بعد تناول الطعام، وتزداد سرعة دقات القلب وتضيق الأوعية الدموية للمساعدة في المحافظة على مستوى ضغط الدم الطبيعي، وفي حال فشل هذه العملية، يحدث شعور الدوار والإغماء والسقوط في بعض الأحيان.

انخفاض ضغط الدم بسبب الأعصاب

وهو الانخفاض الذي يحدث عند وقوع إشارات خاطئة من الدماغ، وغالباً ما يصيب هذا النوع من أنواع انخفاض ضغط الدم اليافعين والأطفال عند الوقوف لفترة طويلة.

الضمور الجهازي المتعدد ونقص ضغط الدم الانتصابي

يعد الضمور الجهازي المتعدد ونقص ضغط الدم الانتصابي من أبرز أنواع انخفاض ضغط الدم، ويحدث جراء قصور في الجهاز العصبي، ويعرف أيضاً باسم متلازمة شاي دريغر، ويصاحبه العديد من الأعراض، ويعد من أخطر أنواع الأمراض، إذ يسبب تلفاً تدريجياً في الجهاز العصبي الذي يتحكم بالوظائف اللاإرادية في الجسم، مثل ضغط الدم والتنفس وسرعة القلب والهضم.

أسباب انخفاض ضغط الدم

هناك العديد من العوامل التي تسبب انخفاض الدم

يجدر بالذكر أن ضغط الدم الطبيعي يجب أن يكون بمعدل 80 / 120 ملم زئبق، وفيما يلي أهم أسباب انخفاض ضغط الدم:

الحالات والطبية المرضية

هناك بعض الحالات المرضية والطبية التي تسبب انخفاض ضغط الدم بشكلٍ دوري، وتشمل الحالات التي يُمكن أن تسبب انخفاض ضغط الدم ما يلي:

  • الحمل: يمكن أن ينخفض معدل ضغط الدم أثناء الحمل، وذلك بسبب التوسع السريع للدورة الدموية، وهو أمر طبيعي، وعادةً ما يعود معدل ضغط الدم إلى المستوى الأصلي بعد الولادة
  • مشاكل القلب: تعد أمراض القلب من أهم العوامل التي تؤدي إلى انخفاض ضغط الدم، إذ يعتبر البطء في ضربات القلب وصمّاماته من المشاكل الرئيسية التي تسبب انخفاض ضغط الدم، بالإضافة إلى النوبات القلبية وفشل القلب
  • مشاكل الغدد الصماء: تؤدي أمراض الغدد الصماء إلى الإصابة بانخفاض في ضغط الدم، وهي الغدد التي تقع بجوار الغدة الدرقية. علاوةً على ذلك، يؤثر قصور الغدة الكظرية أو كما يعرف باسم "مرض أديسون" وانخفاض نسبة السكر في الدم على ضغط الدم بشكلٍ ملحوظ
  • الجفاف: عند فقدان الجسم لكمية كبيرة من الماء، أي كمية أكبر من الكمية التي يستهلكها، فإن ذلك يسبب الضعف والدوار والإرهاق، وفي بعض الأحيان تؤدي إلى الحُمى والقيء والإسهال 
  • نزيف الدم: يؤدي فقدان الدم بكثرة، مثل النزيف الناتج عن الإصابات الكبيرة أو النزيف الداخلي إلى خفض نسبة الدم في الجسم، ما يقود بدوره إلى الانخفاض الحاد في ضغط الدم
  • الأمراض المعدية الحادة: في حال الإصابة بعدوى في مجرى الدم، يؤدي ذلك إلى انخفاض حاد في ضغط الدم يعرف باسم "الصدمة الإنتانية"
  • التأق أو التفاعل التحسُّسي الشديد: يسبب التحسس الشديد لبعض الأطعمة والأدوية المعينة وغيرها من الأمور بفرط الحساسية، مما يؤدي إلى مشاكل في التنفس والطفح الجلدي، ومن ثم الانخفاض للحد من هبوط ضغط الدم
  • نقص العناصر المهمة في النظام الغذائي: يؤدي نقص الفيتامينات لا سيما فيتامين B-12 والحديد وحمض الفوليك إلى الحد من إنتاج ما يكفي من خلايا الدم الحمراء، ما يعمل على انخفاض ضغط الدم
  • الصدمة: تسبب الصدمات بأنواعها بانخفاض الضغط بشكل كبير، إذ ينخفض الضغط إلى مستويات قليلة للغاية بحيث لا يحصل أي من الدماغ أو الأعضاء الأخرى على كمية الدم الكافية للقيام بوظائف العادية الجسم
  • سوء التغذية: أي وجود نقص في بعض المواد الغذائية الضرورية والفيتامينات، مثل: نقص فيتامين د وفيتامين ب12 والحديد والفولات.
  • الالتهابات: مثل التي تصيب مجرى الدم

الأدوية

يجدر بالذكر أن بعض الأدوية قد تكون سبباً رئيسياً في انخفاض ضغط الدم بشكلٍ أو بآخر، وفيما يلي بعض من تلك الأدوية:

  • حبوب الماء أو مدرَّات البول، بما فيها فوروسيميد "لازيكس " أو هيدروكلوروثيازيد "ميكروزايد"
  • حاصرات ألفا، بما فيها برازوسين "مينيبريس"
  • حاصرات بيتا، بما فيها بروبرانولول "إنديرال" و "إينوبران إكس إل" إلى جانب أتينولول "تينورمين"
  • أدوية مرض باركنسون، ومثال عليها  براميبيكسول "ميرابيكس" أو تلك التي تحتوي على مادة ليفودوبا
  • بعض أنواع مضادات الاكتئاب أو مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، مثل دوكسيبين "سيلينور" أو إيميبرامين "توفرانيل"
  • أدوية ضعف الانتصاب، بما فيها سيلدينافيل "ريفاتيو" و "فياجرا" أو تادالافيل "أدسيركا" و "أليق" و"سياليس" لا سيما عند تناولها مع دواء "نتروغليسرين" للقلب 

ما هي أعراض وعلامات انخفاض ضغط الدم؟

تظهر بعض علامات واعراض انخفاض ضغط الدم التي قد يعاني المصاب منها دون الشعور بأي أعراض أخرى، مع ذلك فيما يلي بعض أبرزها:  

  • الشعور بالدوار
  • التعب والإغماء
  • فقدان الوعي
  • ضعف في الرؤية
  • الغثيان
  • قلة التركيز
  • الارتباك والاضطراب لا سيما عند كبار السن
  • برودة في الجلد
  • نبض ضعيف وسريع
  • بهتان في لون البشرة 
  • التنفس الضحل والسريع
  • جلد رطب وشاحب
  • سرعة التنفس وضعفه
  • الاكتئاب 
  • العطش شديد

عندما تقل قراءة ضغط الدم، هذا يعني أن الدم الذي يتم ضخه إلى القلب لا يكفي ولا يصل بالقدر الكافي إلى الدماغ وغيره من أعضاء وأجهزة الجسم المهمة، لذلك تحدث هذه الأعراض، ويجدر بالذكر أن هذه الأعراض قد تحدث بسبب مشاكل صحية أخرى، لذلك ننصح بزيارة الطبيب عند حدوث أي من هذه الأعراض بشكل مفاجئ أو متكرر.

نصائح للوقاية من انخفاض ضغط الدم

من أجل تجنب حدوث حالة انخفاض ضغط الدم، ننصحك بالاطلاع على النصائح التالية:

  • شرب السوائل بكثرة للحد من الجفاف
  • قراءة ضغط الدم باستمرار
  • تناول الغذاء الصحي الغني بالمواد الغذائية الضرورية، كما ينصح أطباء التغذية بتناول وجبات صغيرة على فترات عديدة
  • الاستلقاء أو التمدد على وسادات مرتفعة لتجنب التغير المفاجئ في ضغط الدم
  • زيادة كمية الملح في الطعام على أن لا يتجاوز المدخول اليومي من الصوديوم 2000 ملغم
  • تجنب المشروبات الكحولية، وزيادة شرب السوائل الأخرى
  • التأكد من الأدوية التي يتم تناولها دون وصفة طبية والقيام باستشارة الطبيب للتأكد من احتمالية التسبب في انخفاض ضغط الدم
  • ممارسة التمارين الرياضية على الدوام لتعزيز وتقوية ضخ الدم في الجسم
  • تجنب القيام بتغيير مفاجئ وسريع في وضعيات الجسم، بما فيها الوقوف فجأة بعد الجلوس أو الاستلقاء
  • تحريك القدمين واليدين أو الجلوس والقيام بحركات بسيطة قبل القيام من الاستلقاء
  • تجنب التعرض للمياه الساخنة ولفترات طويلة عند الاستحمام أو الجلوس في برك سباحة ساخنة
  • الراحة بعد الانتهاء من تناول الطعام وتجنب تناول الأدوية التي تعمل على خفض ضغط الدم والتقليل من الكربوهيدرات

علاج انخفاض ضغط الدم

يمكن القيام بعدة أمور قد تعد من بين خيارات علاج انخفاض ضغط الدم في المنزل، مثل تناول الأطعمة التي تزيد من ضغط الدم أو الراحة لبعض الوقت أو تناول الأدوية، وهذه في الحالات البسيطة! أما إن كان هناك أعراض خطيرة ويتم قراءة ضغط الدم على أنها منخفضة باستمرار، فعلى هذه الحالات مراجعة الطبيب بأقرب وقت ممكن، وهي:

  • ظهور أعراض هبوط الضغط مراراً وتكراراً
  • مرافقة الأعراض لأمور أخرى خطيرة، مثل النزيف وآلام الصدر والصداع
  • توفر تاريخ طبي يشير إلى مشاكل في الكلى أو الأزمات القلبية
  • مرضى السكري
  • المرأة الحامل

من هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بانخفاض ضغط الدم؟

يعد كبار السن من أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بانخفاض ضغط الدم

يتعرض بعض الأشخاص إلى حالة انخفاض ضغط الدم أكثر من أشخاص آخرين، وهم 

- الأشخاص الأكثر عرضة لهذه الحالة هم كبار السن لعدد من الأسباب، ومنها:

  • تراجع القدرة على الاستجابة الفسيولوجية لانخفاض ضغط الدم
  • البقاء في الفراش
  • تناول الأدوية التي تؤثر على الضغط
  • الأمراض المزمنة

- الحوامل: إذ ينخفض ضغط الدم أثناء فترة الحمل وبخاصة خلال الأربع وعشرين أسبوعاً الأولى

- الأشخاص الذين يتناولون الأدوية التي تسبب انخفاضاً في ضغط الدم 

انخفاض ضغط الدم للحامل

تتعدد أسباب انخفاض ضغط الدم عند النساء الحوامل طوال أسابيع الحمل، وذلك بسبب الضغوط والمشاكل الصحية، إذ يصبح ضغط الدم متذبذباً باستمرار، وفيما يلي أبرز أعراض هبوط ضغط دم الحامل:

  • تشمل أعراض انخفاض ضغط الدم الطبيعي عند الحامل: الشعور بالدوار أو الإغماء عند الوقوف المفاجئ
  • الأعراض الخطيرة التي يجب زيارة الطبيب فور حدوثها:
  • الصداع الشديد
  • النزيف
  • آلام في الصدر
  • التغير في الرؤية
  • انقطاع النفس
  • التقيؤ الشديد
  • الخدر

يجب على المرأة الحامل زيارة الطبيب بشكل عاجل، مع التنويه إلى أنه يمكن الحد من هذه الأعراض قبل الذهاب إلى الطبيب بعدة أمور، ومنها: 

  • الجلوس على الفور
  • الاستلقاء على الجانب الأيمن بهدف زيادة تدفق الدم إلى القلب

لا يشكل هبوط الضغط للحامل خطراً في أغلب الأحيان، إذ يتعرض معظم الحوامل لهبوط في ضغط الدم، في أوائل فترة الحمل، ويصل الهبوط إلى أدنى مستوياته في الثلث الثاني من الحمل، ويرتفع في الثلث الأخير من الحمل ويستقر بعد الولادة.

كان هذا كل ما لدينا عن انخفاض ضغط الدم، إن كنت تشعر بأن الأمر خطير للغاية، لا نؤجل لوهلة الذهاب إلى الطبيب من أجل إجراء الفحوصات اللازمة! يساعدك تطبيق طيب على حجز موعد مع أفضل الأطباء في السعودية مباشرة عبر الإنترنت، بالإضافة إلى جدولة المكالمات الهاتفية للإجابة على جميع استفساراتك، علاوةً على عمل الفحوصات المخبرية من المنزل دون الحاجة إلى الذهاب للمستشفى، وغيرها الكثير من الخدمات الحصرية!

كل هذا وأكثر متاح حصراً لدى تطبيق طيّب الأول على مستوى المملكة في الخدمات الطبية المنزلية!

حصّن عائلتك ونفسك

حمّل تطبيق طيّب

يمكنك إلغاء الطلب مهما كان السبب واسترداد ثمن الخدمة
(حسب القواعد والشروط العامة لشركة طيب)

طرق الدفع المتاحة

قم بالاشتراك لتحصل على آخر المقالات الطبية المتنوعة على بريدك الإلكتروني

شكرا لانضمامك إلى النشرة الإخبارية
من فضلك تفقد بريدك الالكتروني