تعرف على طيب

تشمل خدماتنا الرعاية المنزلية لكل الأعمار وبغض النظر عن الحالة الصحية.

كود الخصم: taib10

6
min read

تعرف على تأثير التمر وأهميته لصحة الدماغ

فوائد التمر لجسمك عديدة، مثل الحفاظ على صحة الدماغ وصحة جهازك الهضمي، وغيرها. إليك كافة التفاصيل حول فوائد التمر من طيّب!

يعد التمر من أقدم النباتات التي مرت على الإنسان، وينمو التمر بأنواعه على أشجار النخيل، وينتمي إلى الفصيلة النخلية. يتميز التمر بقيمة غذائية عالية، إذ يعد غذاءً متكاملاً ذو فوائد عديدة، لا سيما عند خلطه مع نظام غذائي متوازن. يمر التمر بمراحل عديدة، منها البلح والرطب وحتى مرحلة النضوج. 

يوجد ما يقارب 200 نوع من التمور، وتأتي بأشكال متنوعة ومذاق مختلف. وللتمر فوائد عديدة للصحة، وفي هذا المقال، نتحدث عن كل ما يدور حول التمر، بالأخص حول تأثير التمر على صحة الدماغ في السطور التالي.

يعد التمر بكل أنواعه من أهم الأطعمة وأكثرها فائدة على صحة الإنسان 

العناصر الغذائية في التمر والسعرات الحرارية

تتميز ثمار التمر بكونها من الفاكهة الحلوة المليئة بالعناصر الغذائية والسعرات الحرارية والألياف، وتبين الجداول التالية حقائق غذائية عن التمور، بما فيها مثل السعرات الحرارية وكمية المعادن والفيتامينات والبروتينات والأحماض الأمينية، إضافة إلى الكربوهيدرات والأحماض الدهنية والدهون.

السعرات الحرارية في التمر

مصدر السعرات الحرارية السعرات في حبة التمر الواحدة
مجمل السعرات الحرارية 20 كالوري
السعرات الحرارية من الكربوهيدرات 96%
السعرات الحرارية من الدهون 1%
السعرات الحرارية من البروتين 1%

العناصر الغذائية في التمر

العناصر الغذائية القيمة الغذائية لكل 100 غرام
طاقة 277 كالوري
بروتين غم 1.81
دهون 0.14 غم
الكربوهيدرات 74.97 غم
الألياف 6.7 غم
السكريات 66.47 غم

المعادن والكربوهيدرات في التمر

المعادن النسبة لكل 100 غرام
الكالسيوم 64 ملغم
الحديد 0.9 ملغم
الفسفور 62 ملغم
البوتاسيوم 696 ملغم
الزنك 0.44 ملغم
النحاس 0.36 ملغم

يحتوي التمر على العديد من العناصر الغذائية الفعالة في عدد من الجوانب التي نذكرها لاحقاً في مقالنا، إذ أن التمر يعدّ مزيجاً من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة، إلى جانب الكربوهيدرات التي تتراوح نسبتها بين 44-88%، كما نسبة البروتين التي تتراوح بين 2.3-5.6%، إلى جانب نسبة من الدهون.

التمر مصدر غذائي غني بالألياف والطاقة وخالي من الدهون

دعنا لا ننسَ أن الألياف في التمر تعد من أهم مكوناته؛ إذ يوفر ربع كوب من التمر ما يقارب 12% من الحاجة الغذائية من الألياف التي يحتاجها الفرد يومياً، لا سيما أن التمر يحتوي على أحد أنواع الألياف الذائبة، والذي يعرف باسم بيتا غلوكان، وهو ذو فائدة جمة من حيث عدة جوانب، ومنها:

  • المساعدة في موازنة نسبة السكر في الدم
  • منع امتصاص الكوليسترول
  • تسهيل التخلص من المواد الضارة
  • التقليل من سرعة الهضم، مما يزيد من الشعور بالشبع

كما يحتوي التمر على نسبة الأملاح والمعادن التي تقدر بنسبة 15%، وأبرزها البوتاسيوم والمغنيسيوم والنحاس والمنغنيز والكالسيوم بنسبة كبيرة، ذلك إلى جانب الحديد وفيتامين ك وفيتامينات ب، إضافة كل من فيتامين ب6 وحمض الفوليك.

علاوةً على ما تقدم، يحتوي التمر مقارنة مع التين والخوخ المجفف، على أهم مضادات الأكسدة ومركبات الفلافونويد التي تساهم في تقليل الالتهاب، إلى جانب تقليل خطر الإصابة بالأمراض المزمنة، وعلى رأسها مرض السكري، لذلك ينصح بالاعتدال في تناول التمور من قبل مرضى السكري. 

إضافة إلى إحتواء التمر على الكاروتينويدات التي تعمل على تحسين صحة القلب والتقليل من خطر الإصابة بأمراض التي تتعلق بالعيون، والأمراض التي ترتبط بالتقدم في العمر، وعلى وجه الخصوص التنكس البقعي، كما يضم التمر حمض الفينوليك الذي يقلل من خطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب ويساعد في محاربة الالتهابات بشكل عام.

فوائد تناول التمر

يحتوي التمر على الفيتامينات والمعادن الأساسية التي تمنح الجسم الصحة

تتعدد الفوائد التي يقدمها التمر عند تناوله، إذ أن فوائده جمة في مختلف الجوانب، ونتحدث عن أبرزها في السطور التالية..

فوائد التمر على صحة الدماغ

تعد التمور بمختلف أنواعها من الإضافات الممتازة على النظام الغذائي الصحي، بل وتعد أساسية إن كنت ترغب بتبني نظام صحي جيد، وذلك لما له من تأثير إيجابي على صحة الدماغ، إذ توضح بعض دراسات الجهاز العصبي أن التمر يعمل على دعم وترميم النواقل العصبية، إضافة إلى الحد من تدهور وظائف الدماغ، وعلى الرغم من أن هذه الأبحاث لا تزال قيد الدراسة، إلا أن تأثير التمر على الدماغ يتجلى في عدد من الأمور، مثل الوقاية من الإصابة بمرض الزهايمر.

يعود فضل هذا التأثر بشكل عام إلى مضادات الالتهابات في التمر التي تعمل على منع تفاعل بروتينات معينة في الجسم، مما يعمل على الحد من الإصابة بالخرف والوقاية من السرطان والالتهابات التي تصيب المفاصل وأمراض العظام وعدد من الأمراض الأخرى التي تتعلق بالشيخوخة. 

هذا ويعمل التمر على الحد من تكوين اللويحات في الدماغ، مما يساهم في الحد من تفاعلات بروتينات البيتا أميلويد، وإبطاء موت خلايا الدماغ وتقليل فشل المسارات العصبية.

فوائد التمر في الوقاية من الزهايمر

وجد الباحثون أن اتباع نظام غذائي غني بالتمر يعمل على تحسين الذاكرة والوقاية من الزهايمر، وذلك بسبب التقليل من مستويات بيتا الأميلويد، إذ يساعد تناول التمر بشكل عام في تحسين وظائف المخ، وذلك حسب نتائج الدراسات العلمية، إذ تشير إلى أن التمر مفيد في التقليل من علامات الالتهاب، مثل انترلوكين 6 في الدماغ، إذ يرتبط انترلوكين 6 مع زيادة مخاطر الإصابة بأمراض التنكس العصبي مثل مرض الزهايمر. 

عدا عن ذلك، تشير ورقة بحثية في واحدة من المجلات العلمية المرموقة إلى أن التمور تقدم إمكانيات علاجية واعدة ضد الزهايمر، وذلك بسبب مكافحة كل من الالتهاب والإجهاد التأكسدي في الدماغ.

فوائد أخرى لتناول التمر

إلى جانب الفوائد التي يحصل عليها الجسم مع تناول التمر، ومن بينها ما يلي:

  • المساعدة في حركات الأمعاء بشكلٍ صحي
  • تحسين الوظائف الحيوية في جسم الإنسان
  • التقليل من مخاطر الإصابة بالسرطان
  • منع العدوى الميكروبية
  • المساعدة في محاربة مرض السكري
  • العمل كمضاد حيوي طبيعي للإلتهابات
  • حماية الكلى من الأمراض التي قد تصيبها
  • تحسين الخصوبة للرجال
  • تعزيز صحة العظام
  • تعزيز قوة الجهاز العصبي
  • تحسين البشرة
  • التقليل من معدل تساقط الشعر
  • التقليل من فرص الإصابة بالعمى الليلي
  • بديل للسكر في تحلية الطعام
  • معالجة أعراض فقر الدم

ولا تزال تظهر أمامنا العديد من الفوائد المخفية التي تكشفها الدراسات الجديدة والحالية عن التمور بمختلف أنواعها.

فوائد تناول التمر على الريق

يعد التمر من أفضل الوجبات الخفيفة التي يمكن تناولها في الصباح، ولا سيما على الريق قبل تناول أي شيء آخر، وتعدد الفوائد الصحية للتمر على الريق، بما فيها تخفيف الإمساك والعمل على تنظيم نسبة الكولسترول في الدم وتخفيف اضطرابات الأمعاء ومشاكل القلب، إلى جانب الحد من فقر الدم، وفيما يلي أبرز فوائد تناول التمر على الريق:

وجبة مغذية في الصباح

يمكن تناول التمر في الصباح الباكر للحصول على السعرات الحرارية الضرورية، وذلك لكونه من الفواكه الجافة، إذ يحتوي على سعرات حرارية أكثر من معظم الفواكه الطازجة، وذلك لأن معظم السعرات الحرارية في التمر تأتي من الكربوهيدرات، لا سيما أن التمور تحتوي على الفيتامينات والمعادن المهمة والألياف ومضادات الأكسدة التي يمكن بدء اليوم بها.

الحيوية والنشاط

إن تناول التمر في الصباح الباكر يمنح الجسم الحيوية والنشاط، إذ تضم التمور نسبة كبيرة من الحديد والمعادن الأخرى التي تعمل على تسهيل تدفق الدم في أجزاء الجسم كافة، مما يساعد على منح جسم الإنسان الطاقة والنشاط في الصباح.

تعزيز صحة العظام

تحتوي التمور على نسب كبيرة من الفيتامينات، بما فيها فيتامين ج والمغنيسيوم والفوسفور والحديد والمنغنيز والكالسيوم التي تساعد جميعها في تحسين صحة العظام، كما تعمل التمور على المحافظة على صحة العظام والوقاية من الأمراض المتعلقة بها، كهشاشة العظام التي تحدث بشكل رئيسي بسبب نقص فيتامين د والكالسيوم.

تحسين مرونة ونضارة البشرة

في التمور كميات كبيرة من فيتامين سي الذي يعمل على زيادة إنتاج الكولاجين، إلى جانب منع حروق الشمس، وذلك لاحتوائه على مركبات الفلافونويد، مما يجعل التمر من الوجبات الهامة في صباح الأيام المشمسة.

معالجة الإسهال

تساعد التمور على معالجة الإسهال، وذلك بسبب احتوائها على نسبة عالية من البوتاسيوم

منع السرطان الذي يصيب القولون

من الفوائد الأخرى التي يقدمها تناول التمر في الصباح الباكر هي الحد من حدوث سرطان القولون والمستقيم، إذ يعمل استهلاك التمر على زيادة نمو البكتيريا المفيدة في الأمعاء، مما يعمل على تحسين صحة القولون.

مصدر غني بمضادات الأكسدة لمكافحة الأمراض

تحمي مضادات الأكسدة المتواجدة في التمر خلايا الجذور الحرة، وهي الجزيئات غير المستقرة التي قد تسبب التفاعلات الضارة في الجسم والتي تؤدي إلى العديد من الأمراض.

تعزيز صحة الدماغ

يساعد تناول التمور على الريق في تحسين وظائف المخ.

لكن، ما هي الكمية التي يجب تناولها من التمور في اليوم؟

على الرغم من فوائد التمور الجمة، ومن لذة طعمها الحلو والشهي، إلا أن تناول التمر بكثرة يعمل على زيادة الوزن والسمنة، مما يؤثر سلباً على جسم الإنسان، وهذا ما نتحدث عنه في الجزئية التالية.

أضرار الإفراط في تناول التمر

للإفراط في تناول التمر بعض الأضرار التي يمكن تفاديها ببساطة عند تناولها باعتدال، ومن بين هذه الأضرار ما يلي:

  • زيادة الوزن والسمنة
  • زيادة نسب السكر في الدم
  • المضاعفات لدى مرضى القصور الكلوي
  • الإصابة بداء السكري
  • عدم تحمل الفركتوز لبعض الأشخاص
  • فرط البوتاسيوم في الدم
  • انسداد القصبات الهوائية، لا سيما عند الأطفال
  • تسوس الأسنان

بهذا نصل إلى ختام حديثنا عن التمر وفوائده في مدونة طيب، يمكنك تصفح المزيد من مقالاتنا المشابهة، مثل فوائد بذور الشيا وأهميتها لصحة الجسم للحصول على المزيد من المعلومات القيمة!

حصّن عائلتك ونفسك

حمّل تطبيق طيّب

يمكنك إلغاء الطلب مهما كان السبب واسترداد ثمن الخدمة
(حسب القواعد والشروط العامة لشركة طيب)

طرق الدفع المتاحة

قم بالاشتراك لتحصل على آخر المقالات الطبية المتنوعة على بريدك الإلكتروني

شكرا لانضمامك إلى النشرة الإخبارية
من فضلك تفقد بريدك الالكتروني